افتتاح أوّل مسرّعة عمل في طرابلس، لبنان

افتتاح أوّل مسرّعة عمل في طرابلس، لبنان

خلال شهر نيسان/أبريل الماضي، تمّ الإعلان عن إطلاق أول مسرّعة أعمال في طرابلس تحت اسم بوستر ٠٦ Booster06، بتمويل قيمته ٢.٥ مليون دولار أميركي من صندوق ميك فنتشورز MIC Ventures، وهو صندوق أطلقته كلّ من شركتي الاتصالات اللبنانيتين ألفا Alfa وتاتش Touch بقيمة ٤٨ مليون دولار أميركي. وتسعى المسرّعة إلى جمع ٢.٥ مليون دولار من مصرف محلي.

انطلقت المسرّعة على يد كل من فادي ميقاتي، وهو المسؤول عن نادي طرابلس لرواد الأعمال Tripoli Entrepreneurs Club، وهي مبادرة تقدّم تدريبات وورش عمل للشركات التي ما زالت في مراحلها المبكرة، ونجوى سحمراني، وسيبدأ باستقبال طلبات الانضمام خلال منتصف صيف ٢٠١٨.

تعتبر مسرّعة الأعمال الجديدة تكملة للبرنامج التدريبي ستارتب سيدز Startup Seeds التابع لـ نادي طرابلس لرواد الأعمال والمخصّص للشركات المبتدئة. وقد تحصل الشركات التي تخرّجت منه على فرصة للانضمام إلى برنامج بوستر٠٦. وهذا الأخير مخصّص للشركات التي أصبح لديها منتجًا وخطة واضحة لجني المال والاستحواذ على المستخدمين، والتي تتخذ من طرابلس مقرَّا لها، على أن يكون لديها مؤسّسًا تقنيًّا، بحسب قول ميقاتي.

ويشرح ميقاتي اخترنا اسم بوستر لأنه يعني بالإنجليزية التحفير و٠٦ يرمز إلى رمز الهاتف الأرضي في منطقة الشمال. ويكمل متحدثًا عن مهامه ومهام سحمراني قائلاً يتمحور عملي حول بناء البيئة الريادية وتطوير العمل والعثور على شراكات جديدة أما نجوى، فستكون مسؤولة عن تصميم البرنامج ومساعدة الشركات الناشئة. ونحن بحاجة الآن إلى مسؤول عن التقنية وأفراد في التسويق والعمليات.

مسرّعة أعمال جديدة في لبنان خطوة متأخرة أم في وقتها؟

بدأ ميقاتي وسحمراني في بناء بيئة ريادية في طرابلس منذ بضع سنوات، من خلال إجراء التدريبات وورش العمل وإطلاق برنامج ستارتب سيد. لكن عندما سؤل ميقاتي لم انتظر حتى الآن لإطلاق مسرّعة أعمال في طرابلس، علمًا أن المنطقة متعطشة لهذا النوع من البرامج، أجاب موضحًا أنه كان ينتظر المكان المناسب والشريك المناسب، ونشر الوعي أكثر حول أهمية ريادة الأعمال في طرابلس. وحين اقترح صندوق ميك فنتشورز أن يطلق مسرّعة عمل وأراد ميقاتي وسحمراني أن يديرانها، شرح ميقاتي أنّ الوقت مناسب للقيام بهذه الخطوة.

كنا نطمح دائمًا إلى بناء مركز للشركات الناشئة في معرض رشيد كرامي وحين أطلعنا الصندوق عن خططه في أن تصبح مكاتب المسرّعة هناك بعد بضع سنوات، شعرنا أنّ الآن هو الوقت المناسب لتطويرها. وإلى حين افتتاح الموقع في المعرض، ستتخذ المسرّعة من مكاتب نادي طرابلس لرواد الأعمال مقرًّا لها.

بالرغم من أنّ أهداف النادي تتماشى مع أهداف المسرّعة، وبالرغم من أنّ كلّ من سحمراني وميقاتي يعملان على المشروعين، يؤكد الأخير أنّ النادي والمسرّعة سيبقيان كيانيين مختلفين، لأنّ الأول يخدم المراحل المبكرة والثاني يخدم المراحل الأكثر تقدّمًا والأفكار المتعلقة بتكنولوجيا الاتصالات واقتصاد المعرفة. نحن نبني بيئة ريادية حاضنة وستسير كلّ البرامج بالتوازي، يتابع ميقاتي.

حتى الآن، سيُبقي ميقاتي تركيزه على على النادي وعلى المسرّعة، لكنه سيعطي الأولوية للمسرّعة حين تفتح أبواب الانضمام إليها وسيوكّل مهمة إدارة النادي لشخص آخر.

إقرأ المزيد